الأستاذ عبد الناصر حسين

الأستاذ عبد الناصر حسين

اللغة العربية
 
الرئيسيةالاستاذ عبد النس .و .جبحـثالتسجيلدخولاتصل بنا
شاطر | 
 

 شرح قصائد الصف التاسع عبد الناصر حسين (البيان في اللغة العربية )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin عبد الناصر حسين
Admin


عدد المساهمات: 49
نقاط: 163
تاريخ التسجيل: 30/07/2010
الموقع: الأستاذ عبد الناصر حسين

مُساهمةموضوع: شرح قصائد الصف التاسع عبد الناصر حسين (البيان في اللغة العربية )   11/8/2010, 12:01 pm

شرح قصيدة المتنبيي يصف مرضه :
1ـ لقد زارتني الحمى ليلاً كأنـّها فتاة ٌ خجولة ، تخشى عيون الرّقباء فلا تزور إلا تحت ستار الظـّلام .
2ـ قدمتُ لها ما أملك من ثياب الخزّ والفرش الوثيرة، لكنـّها أبتْ إلا أنْ تستقرَ في جسدي .
3 ـ لا يستطيع جسدي الواهن أن يستقبل هذه الزائرة ، فتفسح مكاناً لها تحت جلدي لتنهشَ لحمي و تزيدَ من آلامي
4ـ أيّتها الحمى إنّ المصائب التي حلت بي كثيرة ٌفعجباً من مقدرتك على التسلل إلى جسدي من بين تلك المصائب .
5ـ لقد ضاعفتِ آلامَ رجل ٍمثـقـل ٍبالجراح ، حتى لم يعد في جسده مكانٌ لطعنة سيفٍ أو وخزة سهم


شرح قصيدة السياب يصف مرضه :
يقول الشاعر : وأنا في المستشفى مستلقياً على فراشي الأبيض ، وبجانبي رجلٌ قد غرغر وصار يلتقط أنفاسه من زجاجة الأكسجين، وقد تراءى لي نعشي محمولا ًعلى الأكتاف لأدفـَن تحت الثرى ، وقد شاركتني الطبيعة آلامي ، فالقمرُ والليلُ اعتلا وأصبحا شاحبين . من تلك الحالة أخط ُوصيتي لزوجتي التي تترَقبُ عودتي ولطفلي الذي يناديني ، فترسمُ هذه الوصية صورة َ حياتيي البائسة .

شرح قصيدة حيّ المنازل
1- ألق ِالتحية على مساكن الأحبة ، فنحن لا نريد تبديل الديار بديار غيرها كما أنـّنا لا نريد تبديل الجيران بجيران آخرين .
2ـ أسأل الله أن يقطع خيره وعطاءه عن هذه الحياة إذا انقطعت حبال المحبة والود مع أحبابنا .
3ـ لقد أصبح اللقاء صعبا ً ، فمكان إقامتكم بعيد عنا صيفاً وطريقكم الذي تسلكونه غير طريقنا .
4ـ إنَّ عيون المحبوبة التي تجتمع فيها شدة البياض إلى شدة السواد سلبت قلوبنا ، ولم تردَّها إلينا .
5ـ إنَّ تلك العيون الساحرة تسلبُ عقولَ أحكم الرجال ، وتشـلُّ حركتهم مع أنـّها أضعف ما خلقه الله في جسد الإنسان .
6ـ نِعمَ الجبلُ جبلُ الريان ، لأنـَّه أجمل الأماكن عندي ، ونِعْمَ السّكانُ ساكنوه لأنهم أحب خلق ِالله إلي .
7ـ ما أروع َ تلك النسمات القادمة من بلاد اليمن ، لاسيما التي تهب من جبل الريان ، وتحمل معها عبير المحبوبة .


شرح قصيدة ذكرى وشوق :

1- لقد زارني طيف ولادة في حدائق الزّهراء ، وقد كنتُ في غايةِ الشَّوق ، حيث الجوّ اللطيف والطبيعة الجميلة .
2ـ وكانت النـّسمات تتهادى رقيقة ًعند غروب الشّمس ، وكأنـّها أحسّت بما أكابده من حزن ، فعطفت عليّ وتألـّمت لألمي .
3ـ إنَّ هذا اليوم اللطيف يشبه تلك الأيَّام التي قضيتها مع ولادة حيث كنـَّا نغتنم متعتنا ونختلسها عندما تغفل عيون الزمان عنا .
4ـ كنـَّا نتسلى بما يجذب الأبصار من ورود تنقلت قطرات النـَّدى على صفحاتها ، فتدلـَّت بأغصانها الغضّة نحوَ الأرض .
5ـ كأنَّ هذه الورود شعرت بسهدي ووحدتي عندما أبصرتني ، فانهمرت دموعها حزناً وشفقة ًعلي .
6ـ لقد تلألأت تلك الورود عند إشراقة الشّمس ، فصار الصَّباحُ أكثرَ جمالا ًوضياءً بها .
7ـ أسأل الله أنْ ينزع الطـّمأنينة والراحة من صدر رجل ٍ ذكركم ولم يخفق قلبه شوقا ًًإليكم


شرح قصيدة رثاء أمّ :
1ـ لو أنّ البكاء يُسكـّنُ حزني لبكيت كثيراً ، ولو أنَّ قولَ الشِّعر وعبارات العزاء شفاءٌ لما بي من ألم ٍ لأكثرت من قولها .
2ـ ولو أنـّي أجدُ في الصَّبر ما يواسيني ، ويخفف من حرقتي لاستعنتُ به .
3ـ أحياناً يغلبني الحزن فتنهمر دموعي ، وأحياناً أخرى أصبر وأعود إلى أخلاق الرِّجال وكبريائهم .
4ـ ما كنت أتردَّد في بذل الغالي فداءً لك،ولكنَّ الموت إذا نزلَ لا يـُدفع مهما كانَ الفداء كبيراً،ومن مات لا يعود إلى الحياة ثانيةً
5ـ لقد فقدت بفقدك توازني وحلمي ، وأضعت بعدك اعتزازي بنـَفسي وعُلوَّ همَّتي .
6ـ لقد ضعفت أنفاسي وتحولت إلى آهات وأنـَّات ، أتبعتها بنفس طويل مملوء بالهمِّ والحسرة .
7ـ أصبحت مكروباً حيراناً أتخبَّط في شِـرَاك الهموم ، حتـَّى فقدت صبري وقوَّتي وكبريائي .
8ـ لقد تمنيت كثيرا ً أنْ أفتديك بحياتي ممَّا أصابك ، ولكنـَّـك كنتِ الأسرع في التـَّضحية والفداء .


شرح قصيدة دمك الطريق :
1-إن دربَ الحرية المخضَّب بدمك الزّكيِّ دليلنا ومرشدنا وهو درب صعب وطويل فاجعل من نضالك فجرَ حريتنا المنتظر .
2ـ إن دمَك أيَّها البطل سبيلنا إلى الحريّة فلو استعنا بتوقده وحرارته لكفانا عن كثرة الرِّجال وقوة السِّلاح و لأخفنا الأعداء مهما كثرت جيوشهم وأسلحتهم .
3ـ استشهادك أيّها المختار درب حريتنا ، وهو أروع من كلِّ الأشعار التي تمجدك لأنـَّك أنت من سطر صفحات المجد والخلود
4ـ تقدم أيّها البطل وحطمْ بأرجل جوادك قيود الذل والهوان التي كبَّـل الاستعمار بها رقابنا .
5ـ لقد رددت يا فارس الصَّحراء إلى الرِّمال العربيَّة وجهها العربيّ كما أحييت المبادئ التي ملأت الكون نوراً وحضارة .
6ـ لقد اقتحمت علينا قبور الذل التي كنـَّا نقبع بها وتحديت الموت وعلمتنا بعزيمتك وصلابتك كيف نتحداه .
7ـ لقد دخلت المجد والخلود من أبوابه العريضة وتركت بابه مفتوحاً فمن أراد الخلود فليشهر سلاحه وليبذل دمه .
8ـ تأمل أيّها العربي أنفاس عمر المختار الأخيرة وتناول راية العز منه وانهج الطـَّريق الذي نهجه .
9ـ انظر إلى تضحيات هذا البطل وتعلـّم أن النـَّصر والحرية لا يتحققان إلا بالبذل والتضحيات الجسيمة . [/color]

شرح قصييدة الفارس الأسير :
1ـ أتوجه إليك يا بن عمي كي تفكَّ أسري وتخلصني من الأرق الذي أرهق جفوني ومن السهر وشرود الذهن اللذين نكدا لي حياتي
2ـ ولا أطلب منك فكَّ أسري هرباً من الموت وتعلقاً بالحياة بل إنني أجود بحياتي لأول مستغيث بي .
3ـ كما أني أريد أن أموت كما مات أبناء عمي على ظهور الخيل في ساحات الوغى وليس على فراش الذل والمهانة .
4ـ لن يعوضكم الزّمان برجل ٍ مثلي فتيٍّ شجاع ٍ طويل القامة عريض المنكبين .
5ـ إنّ الزّمان الذي أنجبني لن يجود عليكم مرَّة ًأخرى بشاب ٍمثلي صبور ٍعلى الشدائد أبيّ النـّفس لا يعرف الذل ولا يسكت على ضيم .
6ـ يحمي شرفكم وكرامتكم بشعره وسحر بيانه ، ويرد عنكم غارات المعتدين بسيفه الصلب المصنوع من حديد الهند .
7ـ ليس كلّ من يطلب الدّرجات العلا يحظى بها ولا ينال الرفعة بسهولة كلّ من طمح إليها .


شرح قصيدة شموخ عربي
1ـ لقد وُلد العزُّ على أرضنا وفي ساحات جهادنا منذ ُ فجر التـَّاريخ .
2ـ لقد تزينت دمشق بثوب المجد الزّاهي بعد إنجاز الوحدة وسارت مصر تيهاً وفخراً وهي تلبس ثوب العزَّة والكرامة .
3ـ غنـّت حطينُ فرحاً بهذا النصر العظيم الذي جلا ظلام التاريخ العربي .
4ـ نصبنا أعلامنا عالياً مع إشراقة شمس النـَّصر، وجعلنا النّسر فيها رمزاً للوحدة .
5ـ ماضينا حافل بالأمجاد التي صنعناها بالعلم وقت السِّلم فقدّمنا للإنسانيّة إنجازات رائعة وأمّا في المعارك فكنّا مثالا ً في التضحية والإقدام .
6ـ تجدنا في المعارك أصحاب شجاعةٍ وقوَّة ٍ، أشدَّاء كالسِّيف القاطع نقتصُّ من كلِّ ظالم ٍ ومعتدٍ .
7ـ نحنُ ـ أمَّة العرب ـ لا غيرنا صُـنَّاع الحضارة وأصحاب الرِّسالة السَّامية رسالة العلم والعدل والسلام .


شرح قصيدة ألمَّ خيال :

1ـ لقد زارني طيف أميمة َبعدَ منتصف الليل عندما شرعت أوَّلُّ النـُّجوم ظهوراً بالاختفاء .
2ـ حيثُ نزلنا بمنطقة صحراء العذيب ، ومَسكن محبوبتي أميمة بعيدٌ عنـّا في الحجاز .
3ـ أجلست راحلتي عند مدخل القادسيَّة ، وكان سعُد بنُ وقـَّاص ٍقائد جيشنا .
4ـ تذكر ـ أرشدك الإله ـ ضرباتِ سيوفنا في تلك المعركة الشّرسة التي دارت عند مشارف قدَيْس حيث كان التقدم في أرض المعركة صعبا ً .
5ـ وقد تمنى مساء ذلك اليوم بعضُ المحاربين من شدَّة القتال أن يكونَ لهم أجنحة ٌ، ليطيروا بها بعيدا ًعن المعركة .
6ـ كلـَّما سحقنا فرقة ًمِن جيشهم سرنا نحو فرقةٍ أخرى كثيرة العدد متراصَّة كأنـَّها جبال عظيم يتقدم نحونا .
7ـ ولو نظرت إلى المحاربين حينها لوجدتهم منهكين من شدّة المعركة فكأنـّهم جمال تلهث من ثِقـل حملها .


شرح قصيدة قائد عربي
1ـ عيَّن أمير المؤمنين قائداً شجاعاً من بني مَطر أخمدَ بحسامه الفتن ، وقوّم اعوجاج المنحرفين .
2ـ حمى يزيد الشيباني حدود البلاد ِبعد أنْ كانت عرضة ً لهجمات الأعداء ، وكان ذلك بقوَّة السِّلاح لا بالمكر والخداع .
3ـ يقتحم غـِمَار المعركة بسيفه البتـَّار الذي يُطيح به رؤوس الأعداء ، ويرمي جموعهم بقذائف من نار .
4ـ تلقاه عند عَبوس الحرب باسم الثـَّغر مستبشراً في الوقت الذي تتلون فيه وجوهُ الأبطال خوفا وجزعا .
5ـ يحققُ بحكمته وأناتِه ما يعجز عن تحقيقه أفضلُ الرجال ، فهو كالموت الذي يَحلُّ فجأة ً ثم يقبض الرُّوح ببطء وهدوء .
6ـ تجده في السَّلم مرتدياً لباسَ الحرب تحسُّباً لأيِّ معركة يفاجئه بها عدوٌّ مخادع ٌ خبيث .
7ـ هذا البطلُ وجيه ٌفي قومه مشهورٌ بكرمه ، فلا يتوجَّه ُ أصحابُ الحاجات إلا إلى داره فكأنـَّها الكعبة الشَّريفة يَؤمُها الناس من شتى بقاع الأرض .

شرح قصيدة الشهيد
1ـ دعوا الشَّهيد مَلفوفاً بثيابه التي استـُشهـِدَ بها فهي خير كفن ٍ له ، واتركوه فوق ذلكَ المُرتفع فإنـَّه عالم بتضحياته .
2ـ لا تواروه الثـَّرى فإنَّ جراحَه ُالنازفة لا تزال تقصُّ حكاية عشقه للوطن و معاناته من أجله .
3ـ ألا تعـقلون صيحاتِه ؟ أتركوهُ كنسْر ٍشامخ ٍ ينزف بين الحجارة ويتلاشى بعيداً عن أهله وأصحابه .
4ـ اتركوهُ حرَّاً تحتَ نور الشَّمس لتتعطـّر روحه برائحة أرض الوطن الذي أمضى به صباه .
5ـ لا تطبقوا جفنيه فإنَّ وهج الثأر والثـَّورة لا يزال يشعُّ منهما
6ـ إنَّ صدى صوتِه يتنقـّل بين جنبات الأرض الشَّاحبة منادياً : يا من تخشى الموت إني لا أكترث به ولا أخشاه .
7ـ أرجعوني إلى داري لأريح وجهي عند مدخله ، وأقبِّـل ممسك بابه .
8ـ احملني إلى بستان من بساتين بلادي فإني أموت بحسرتي إنْ لم أمتعْ عينيّ برؤية ترابه .


شرح قصيدة لن أبكي
- المقطع الأوَّل : أخوتي شعراء الأرض المحتلة : لقدْ ودَّعت البكاءَ بكاءَ اليأس ِوالخيبة لأجتمع بكم وعيني ممتلئة ٌبضياء المحبَّة والثقة بقوَّتكم وبالتـُّراب و البشريَّة اللذين تناضلون مِنْ أجلهما ، فكم سأكونُ خجولة ًلو قابلتكم بعين باكية وفؤاد مُنهزم .
ـ المقطع الثاني : وأنا اليومَ في رحابكم لأتعلـَّمَ منكم القوَّة والشَّجاعة ولأستمدَ منكم يا قناديل الليل وقودَ الثـَّورة ونورَ الأمل ، وأضع نفسي بينكم لأكونَ سنداً لكم ولنواجه َ نفسَ المصير ونحقق النـَّصر سويَّـة
ـ المقطع الثالث : فأنتم يا أحبَّائي أقوياء كجبالنا العظيمة ، وأنتم رائعون كزهور أرضنا الجميلة ، فكيف لنكسة حزيران أنْ تحطـِّمني وتبدِّد آمالي...؟ وكيف أُسقط دموع الهزيمة أمام صمودكم ... ؟ فها أنا أقسم أنـِّي لن أسكب دمعاً بعد لقائكم هذا .

شرح قصيدة أمجاد تشرين
1ـ أيُّها الوطن يا من رفع أبناؤك راية النـِّضال عالية ً كريمة ً في سمائه وتناوبوا حملها جيلاً بعد جيل .
2ـ لقد ملَّ المشتاقون لبلادهم لغة الكلام والمهادنة فأعلنت أيُّها الوطن ألا طريق إلى تحرير الأرض إلا بالبذل والتضحية .
3ـ لقد جعلت من الدبابات منابراً للمقاتلين فكانت لغتك ـ لغة الحديد والنار ـ أفصح لهجة من كلِّ خطاب .
4ـ أمَّا طائراتك المحلقة عاليا ً في السَّماء كانت تتلظى بنيران الصواريخ المنطلقة منها ، فكأنـّها نسور توهجت أجنحتها .
5ـ لقد كانت صواريخك المدمرة البيان البليغ والقصيدة الفصيحة التي أرهبت الأعداء .
6ـ دمرت ـ أيَّها الوطن ـ بجهادك المبارك ما أنشأه بغضُ الصهاينة ومكرهم من خطوط دفاع ٍ وقلاع ٍمنيعة .
7ـ كلما أراد الزَّمان أنْ يفتخرَ ويتزينَ كان انتصار تشرين أعظم فخراً وأجمل زينة ًلهذا الزَّمان .
8ـ انفضْ غبار التعب عن جبين المقاتلين واجعلهم أنشودة خالدة يغنيها الأجيال على مر العصور .


شرح قصيدة كن بلسماً
1ـ لتكنْ أيُّها الإنسان الدَّواء الشَّافي الذي يداوي جراحَ الناس حينَ تعتصِرُهم الحياة ُبمصائبها وآلامها ، ولتكنْ طيبَ الخلق ِعَذبَ اللسان ِ إذا أساء الآخرون أو تنكـَّروا .
2ـ لقد وهبتك الحياة ُ كلَّ نِعمِها وجَمالِها فكنْ مثلها كريما ً ، وجُدْ على إخوانك ببعض ِ ما جادت به عليك .
3ـ إنْ خمدت مشاعرك فأيقظها و حفـزها بشذا الحبِّ فلولا مشاعر الإنسان، وأحاسيسه، لتجرَّد من إنسانيته، وكانَ كدمية جامدة لا حياة فيها و لا حَراك .
4ـ أحبَّ الناس وتمنَ الخير لهم ، تجد الدُّنيا واسعة مضيئة مليئة بالتفاؤل والخير ، وإنْ شئت أنْ ترى الدنيا سجناً ضيقاً مظلماً فجرِّب الحقد على الآخرين .
5ـ إنَِّ الزَّهرة تفوح بعطرها ولا تنتظر شكرا ً من أحد ، وكذلك البلبل يصدح بأعذب الألحان دون أجر ٍأو ثناء.
6ـ إنْ أحصيتَ كلَّ الكرماء في الدّنيا ووازنت بين عطائهم وعطاء البلبل والزَّهرة فستجد الأخيرين أكثرُ جودا ً لأنَّهما لا ينتظران الثناء على صنيعهما .
7ـ تعلـَّمْ يا أخي الحبَّ والعطاءَ من البلبل ِوالزَّهرة ، فلقد رأيت الحبَّ أثمنُ العلوم وأكثرها نفعا ً في الحياة .

شرح قصيدة المحراث
1ـ هذا المحراث ُيقسِّم الأرض تقسيماً منظما ًومتقناً لتبدو كلوحة ٍ جميلةٍ فكأنـَّه ريشة ٌ بيد رسام ٍ ماهر .
2ـ إنَّ السُّطورَ المرسومة على الأرض بشكل ٍ رائع ٍ هي من صنع ِ محراث بسيط يقوده ثوران .
3ـ ما أروعَ الأرضَ التي رسم خطوطها المحراثُ فقد بدت بعد حرثها كقصيدةٍ شعريةٍ كـُتبت أبياتها على قافية واحدة ووزن واحد .
4ـ يتحرّك المحراثُ فوق الأرض ويد الفلاح القويّة تسيِّره كيفما تشاء ، فكأنـّه سفينة يمسك دفتها قبطان ماهر
5ـ كلـَّما قـلـَّب الأرض تضاعف عطاؤها وازدادت محاصيلها فيا لهذه الآلة التي تهدمُ الأرضَ لكي تعمرها بالخيرات .
6ـ ولهذا المحراث شفرة حادة كلما دخلت الأرض وشقت بطنها درَّت على أصحابها الخيرات الوفيرة و الثمينة
7ـ فلولا هذه الآلة المِعْطاءَة ما نبت الزَّرع على وجهِ الأرض ِ و لا قطفَ الناسُ من أشجارها الثمارَ الطيّبة .


شرح قصيدة دعوة إلى الحرية
1ـ إذا قرَّر الشَّعبُ نيلَ الحياة الحرة الكريمة وسعى إليها فإنَّ القدر سيلبي رغبته و يحقق له مسعاه .
2ـ عندما تشرقُ شمس الإرادة والثورة في حياة الشعوب فإنَّ ظلام المستعمر والمستبد سيزول كما أنَّ أغلالَ العبوديّة ستـُحطـَّم
3ـ ومَنْ لمْ يتشوَّق للحياة الكريمة ويناضل من أجلها فسوف يُمحى ذكره وتدفنهُ الحياة تحتَ طيَّاتها .
4 ـ فقد علمتني تلكَ الحقيقة مخلوقاتُ الكون جميعها وأخبرني معناها طيفها ا
5ـ إذا أردْتُ تحقيق هدفٍ تصبو إليه نفسي تزوَّدتُ بنور الأمل والعزيمة ونزعت من قلبي الخوف والتـّردد .
6ـ فلا أخشَى صعوبة الطريق وركوب الأهوال ولا أهاب نيران الطغيان الحارقة .
7ـ و من يستسلمْ للصعاب و يخشَ الارتقاء إلى قمم المجد فإنـَّه سوف يقضي حياته في مهاوي الذلِّ والهَوان .


شرح قصيدة الشاعر والذئب
1ـ ربّ ذئبٍ أغبر اللون مضّطرب في مشيته ليس بصديق لي اهتدى إليّ بعد أنْ أشعلتُ النارَ في منتصف الليل .
2ـ وعندما أصبح قريباً مني قلت له:هيا اقترب أكثر وخذ بعضاً من الطعام فلقد قررت أن تكون شريكي في طعامي هذه الليلة
3ـ أمضيت الليلة أقسِّم الطعام بيني وبينه على ضوء النار المشتعلة حيناً وعلى الدخان المتصاعد من ألسنتها حيناً آخر .
4ـ وعندما برزت أنيابُ الغدر في فمه متظاهراً بالضحك ، أمسكت بقائم سيفي حذراً من غدره وقلتُ له ُ:
5ـ تناول طعامك أيّها الذئب فإنْ عاهدتني أن تكونَ وفيـّاً نصبح مثل صديقين حميمين .
6ـ طباعك معروفة أيّها الذئب فإنك والخيانة ولدتما من نفس الرحم وشربتما من ثدي واحد منذ الصغر .
7ـ ولو انطلقت إلى رجل ٍغيري تطلب الطعام لبادرك برمية من سهامه أو طعنك برأس رمحه .
8ـ نحن قوم أصحاب كرم اعتادت الحيوانات المفترسة أن ترعى في أرضنا وتطعم من خيراتنا وهي مطمئنة ولكنـّا إذا ما قمنا للثأر أو لنجدة مستغيث أخفنا جموع الإنس والجن .


شرح قصيدة القلم

1ـ ليس القلم كما تظنون قطعة من قصبٍ فحسب إنـَّه ترجمان يفصح عن الأفكار والمشاعر ويحفـز على العمل والكفاح .
2ـ وهو منارة تضيء طريق الجماهير ، وليس أداة ً لتمجيد الأفراد .
3ـ والقلمُ بوق ينبّه النيام لينهضوا من غفوتهم ، ويمهد لهم درب الثورة .
4ـ إنه يهدي إلى الخير ويرشد الناس إلى الطريق الصحيح كما أنـَّه يُعرِّي الشر ويكشف طرقه ليتجنبه الناس ويتنبهوا له .
5ـ كلـَّما كـُتِب بهذا القلم عبارات تدعو إلى الخير وتنبذ الشر تهاوى صرح من صروح الباطل وتداعت أركانه .
6ـ إنّ التاريخ لا يخلد إلا الأدب الهادف الذي يتدفق من وجدان الكاتب وضميره ليعبِّر عن هموم الشعب أحاسيسه .































~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
.

طال ليلي في هوى قمر ~~~~ نام عن ليلي ولم أنم


عدل سابقا من قبل Admin عبد الناصر حسين في 12/2/2011, 3:40 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://anaser.ahlamontada.com
نادر بلال



عدد المساهمات: 1
نقاط: 1
تاريخ التسجيل: 03/10/2010
العمر: 18
الموقع: http://anaser.ahlamontada.com

مُساهمةموضوع: عاجل   3/10/2010, 8:45 am

بدي شرح لاسم المكان لانو الانسة اعطتنا المشتقات بسرعة وما فهمت شي affraid
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://anaser.ahlamontada.com
 

شرح قصائد الصف التاسع عبد الناصر حسين (البيان في اللغة العربية )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» للمنتدى وحشة من غير ابو حسين
» تعليمية اللغة العربية في الجزائر
» اللغة العربية للسنة الثانية متوسط
» كيف أحضّر اختبارا في اللغة العربية والرياضيات...............
» مطوية عن اللغة العربية ....جاهزة للطباعة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأستاذ عبد الناصر حسين ::  :: -